“غروس” الخيرية تستكمل دعم إجراء 1150 عملية جراحية لمرضى العيون


استكمل صندوق الوقف الصحي التابع لوزارة الصحة متابعة إجراء 1150 عملية جراحية متنوعة للعيون لعدد من المرضى ممن هم على قوائم الانتظار بالمستشفيات الحكومية في مناطق مختلفة بالمملكة تكفلت بها مؤسسة محمد إبراهيم السبيعي وأولاده الخيرية “غُروس”.

وفي التفاصيل، وجّه المدير التنفيذي للوقف الصحي الدكتور إبراهيم بن سليمان الحيدري خطابًا للمؤسسة عبّر فيه عن شكره وتقديره على دعمها وتعاونها مع الوقف؛ مما يجسد تميز العلاقة والتكامل بين المؤسسات الخيرية التابعة للجهات الرسمية وبين المؤسسات المانحة.

من ناحيته، عبّر رئيس مجلس الأمناء في المؤسسة إبراهيم محمد السبيعي، عن سعادته البالغة وتيسير السبل للمؤسسة لإتمام هذه الاتفاقية النوعية، والتي تعتبر مثالًا يحتذى للشراكة النوعية والبناءة لدعم جهود ومنجزات الجهات الحكومية الرسمية.

وأشار “السبيعي” إلى أن الجهات الصحية تتحمل في هذا الوقت تحديدًا مسؤوليات جسامًا، وتقدم جهودًا ومنجزات كبرى، نلمسها ونفخر ونعتز بها، ويشهد بها الجميع بحمد الله تعالى في وطننا المبارك، مؤكدًا أن هذه الاتفاقية تأتي كذلك تحقيقًا لقيم التعاضد والتكاتف والتراحم بين أبناء المجتمع، وخدمة أفراده وفق عمل مؤسسي منظم.

واختتم “السبيعي” تصريحه مشيدًا بالرؤى والمبادرات الوطنية الفاعلة التي تهدف إلى تعزيز دور القطاع غير الربحي في دعم التنمية المجتمعية، ومساندة الجهود الحكومية المتنوعة، في ظل الدعم والرعاية الكبيرة والمستمرة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهم الله ورعاهم.

يُذكر أن هذه الاتفاقية بين مؤسسة “غُروس” الخيرية والوقف الصحي شملت دعم إجراء عمليات إزالة المياه البيضاء (الساد)، أو عمليات الجلوكوما (المياه الزرقاء)، وغيرها من عمليات اعتلال العيون المتنوعة، واستفاد منها فئات من المرضى الأشد احتياجًا ممن هم على قوائم الانتظار في المستشفيات الحكومية في عدة مناطق؛ لتسريع حصولهم على العمليات الطبية المناسبة.